موسم التناسل ودورة الشبق عند النوق والجمال (الإبل)

اي مربي إبل سواء كانت نوق او جمال يجب ان يكون على علم بموسم التناسل ودورة الشبق لكي يتكاثر القطيع علي النحو الأمثل لكي يحقق هو الربح المادي، وبسبب تلك الأهمية أفردنا نحن شركة نوق NOUG تلك المقالة المهمة، وكان المحفز الرئيسي لنا أثناء كتابتها هو حبنا للشديد لمنتجات نوق وخصوصاً حليب نوق.

تكون الإبل تحت ظروف المراعي الطبيعية موسمية التلقيح فهي لا تتناسل إلا في موسم محدد مع موسم الأمطار والبرودة، ويلاحظ أن دورة تكاثرها ترتبط مع الظروف البيئية القاسية التي تعيش فيها، فالصغار يجب أن تولد في أفضل شهور السنة من حيث وفرة الغذاء بما يضمن نوعاً ما بقاءها على قيد الحياة، إذ تجد أن موسم التلقيح يتركز في موسم توفر الكلاً، لذلك تجد أن فترته تختلف من منطقة إلى أخرى.

ففي الخليج ومصر وبلاد الشام والمغرب العربي تلقح الإبل خلال الفترة من نوفمبر إلى شهر إبريل، وفي السودان والساحل السوداني بين مارس وأغسطس وفي الصومال من إبريل حتى مايومن كل عام. بينما تلقح الإبل ذات السنامين على مدار العام في بعض أقاليم روسيا.

شركة نوق NOUG - نوق - حليب نوق - منتجات نوق - نطاق نوق

الإبل حيوان موسمي التناسل متعدد الشبق، وتعرف دورة الشبق بأنها الأحداث المتلاحقة والمنتظمة التي تتحكم فيها الهرمونات وتؤدي إلى انطلاق البويضة (Ovum) أو البويضات (Ova) من المبيض بشكل تلقائي، أو بشكل محدث، وفي بعض الثدييات كما هي الحال في الإبل والقطط والأرانب لا تنطلق البويضة أو البويضات تلقائيا بل يتطلب الامر حدوث التزاوج حتى يتم انطلاق البويضات من المبيض، إذ يتأخر في مثل هذه الحيوانات الفعل العصبي – الهرموني الذي يتضمن البدء بإفراز هرمون التبييض ( Luteinizing Hormone) حتى يتم الفعل الميكانيكي لعملية التزاوج الفعلي، وفي مثل هذه الحالة تدعى دورة الشبق بموجة حويصلة غراف.

وتحدث دورة الشبق في الثدييات ذات التبيض التلقائي مثل الأبقار والأغنام في أربع مراحل محددة هي مرحلة ما قبل الشبق (Pro-estaus) والشبق (Oestrus) ومرحلة تشكل الجسم الأصفر (Meta-destrus) وفترة السكون (Diaestrus)، أما في الحيوانات الثديية ذات التبيض الانعكاسي (المحدث) مثل الإبل والأرانب فهناك أربع مراحل مختلفة هي:

  1. مرحلة نضج حويصل غراف، وهي تقابل مرحلة الشياع أو الهياج (Heat)، حيث تستقبل الناقة الفحل عند نضج هذا الحويصل.
  2. مرحلة انحلال وتلاشي حويصل غراف، إذا لم يحدث الحمل.
  3. مرحلة عدم وجود حويصل.
  4. مرحلة نمو حويصل جديد.

وتدعى مثل هذه الدورة الجنسية موجة حويصل غراف، ويتراوح طول موجة حويصل غراف في الإبل بين ٢٤ و ٢٨ يوماً، وتتراوح فترة الشياع بين ٤-٦ أيام أو ٣-٥ أيام وتختلف هذه الأرقام من منطقة إلى أخرى ومن موسم إلى موسم، عموماً يقال أن طول دورة الشبق Oestrus عند الـ نوق ٢٨ يوماً، وفترة الشياع ٣-٤ أيام، وقد تستمر الدورة ٣٠-٤٠ يوماً في الـ نوق ذات السنامين. وينضج حويصل غراف Graff Follicle والبويضة ضمنه خلال ستة أيام ويحتفظ بحجمه الطبيعي لمدة ١٣ يوما ثم يتلاشى في ثمانية أيام، ويتم انطلاق البويضة في الإبل بعد التزاوج بنحو ٣٠-٤٨ ساعة ويتم تشكل الجسم الأصفر (Corpus Luteum)

ويتعلق حجم الجسم الأصفر ونشاطه بنشاط البويضة في فترة الجماع فقد كان الجسم الأصفر أكبر حجماً وأطول عمراً عندما حدث التزاوج في فترة ذروة نمو حويصل غراف أما حدوث التزاوج في فترة لاحقة فينتج عنه جسم اصفر اصغر حجماً وقد يختفي خلال فترة وجيزة؛ إذن فإن فترة حدوث التلقيح ومطابقتها فترة النمو الاعظمي للحويصل تعد من أهم العوامل المساهمة في حدوث أو عدم حدوث الإخصاب واستمرار الحمل. ويمكن التعرف على فترة الشياع عند الـ نوق من خلال المظاهر التالية:

  • حركة الناقة القلقة.
  • إصدارها أصوات مميزة ومستمرة.
  • ملازمتها للذكور.
  • رفع الذنب وضربه على جوانبها.
  • التبول بكميات قليلة و مرات متعددة.
  • تورم الفرج (فتحة الحيا) وظهور انقباضات عضلية فيه يفتح ويغلق بصورة غير منتظمة).
  • ظهور بعض الإفرازات المخاطية من فتحة الحيا (ذات رائحة مميزة).
  • قد تصبح عدوانية في بعض الأحيان.
  • يزداد لون المهبل احمراراً وجداره رطوبة، ويرتخي عنق الرحم ويزداد رطوبة، وينتصب قرنا الرحم.

تختلف شدة ظهور الشبق من موسم إلى آخر ومن ناقة إلى أخرى، حيث تبدي:

  • نحو ۱% من الـ نوق شبقاً ضعيفاً.
  • و ۳۱% شبقاً متوسط الشدة.
  • و٥٥% شبقاً قوياً.

اللقاء الجنسي هو أهم مظهر يمكن مشاهدته خلال دورة شبق الأنثى (في فترة الشياع) ضمن الموسم التناسلي حيث يكون الذكر في فترة النشاط الجنسي الأعظمي، ويعبر عن فترة النشاط الجنسي عند الجمل بالهياج والتي تتزامن مع موسم التلقيح عند الـ نوق، ويدل على فترة الهياج علامات مميزة أهمها:

شركة نوق NOUG - نوق - حليب نوق - منتجات نوق - نطاق نوق
  • الفحل الهائج يصبح عدوانيا وخطرا ويصعب ضبطه.
  • يخرج الزبد من فم الجمل الهائج وكذلك اللعاب.
  • وتنتفخ اللهاة وتخرج من الفم على شكل بالون بفعل غازات الكرش.
  • يصدر الفحل أصواتا مميزة ويجرش أسنانه
  • ويلقي برأسه إلى الخلف ويتجشأ باستمرار.
  • تفرز الغدة الرأسية (Pole Gland) سائلاً أسود ذا رائحة مميزة ويحكها الجمل بالأشجار وكل ما حوله.
  • كما يفتح الجمل الهائج قوائمه الخلفية ويطلق بوله بدفعات قليلة.
  • يضرب ذنبه بين قوائمه الخلفية المتباعدة ويلوثه بالبول ويرشه على جانبيه وظهره وكل من حوله مسببا في انطلاق رائحة البول بقوة.
  • تهاجم الفحول الهائجة الفحول الأخرى فيسيطر أقواها على القطيع ويتنحى الباقي، وتتصارع الجمال فيما بينها وقد يقتل بعضها بعضاً وذلك لان كلا منها يغار على إناثه إذا لم يتدخل الرعاة في ابعاد بعضها عن بعض.
  • يكره اقتراب الإنسان أو الجمال الأخرى منه، كما انه يفقد شهيته للأكل.

يتعرف الفحل الهائج على الناقة الشبقة، ويبدأ بملاحقتها والاحتكاك بها، وإذا قاومت يقوم يوضع رقبته على رقبتها أو على ظهرها ويضغط عليها إلى أسفل بجميع ثقله، وإذا لم تستجي له فانه يقوم بعضها من عند مفاصل العرقوب مما يمنعها من المشي ويضطرها إلى الجلوس على الأرض، وقد يعضها في رقبتها ليجبرها على الجلوس، وبعدها يأخذ موقعه فوقها ثم ينزلق خلفها ويلقحها في وضعية الجلوس، وتتراوح فترة التزاوج من ٧ إلى ٣٥ دقيقة، ويبلغ معدل هذه الفترة ١١ إلى ١٥ دقيقة.

ويعطي الفحل نحو ٧ سم۳ من السائل المنوي الذي يحتوي على نحو ٧١٥ مليون حيوان منوي في كل ١ سم۳، ويستطيع الفحل الجيد تلقيح ٥٠ إلى ٧٠ ناقة في موسم التلقيح الواحد لكنه يصبح هزيلاً بعد الموسم لأنه ينهك نفسه وينقطع على تناول العلف والرعي في أثناء فترة الهياج.

في حالات قليلة جداً تعود دورة الشبق للظهور بعد يوم واحد من الولادة، أما غالباً فتبدأ دورة الشبق التالية بعد الولادة بنحو ٢٤-٣٠ يوماً، ويكون الشبق الصامت أكثر من الشبق العادي في هذه الدورة، ويعتمد ظهور الشبق المباشر بعد الولادة وكثافته على الموسم ومستوى التغذية، حيث يمكن غالباً ظهور دورة الشبق في الناقة بعد شهر من الولادة عند التغذية الجيدة خلال فترة الحمل وبعدها، وإذا لم تحلب الناقة بعد الولادة تدخل في دورة شبق بعد ٢٨ يوما من الولادة، أما في حال التغذية غير الجيدة فلا يظهر الشبق مجدداً إلا بعد سنة من الولادة أي في موسم التلقيح اللاحق، إذن يمكن تقصير الفترة بين ولادتين في الإبل بتأمين التغذية المناسبة لذلك.

ويبلغ معدل طول الفترة بين ولادتين ٢٤ شهراً في العادة، وتقسم هذه الفترة إلى مرحلتين الأولى مرحلة الحمل وطولها نحو ۱۲ شهراً، والثانية مرحلة الرضاعة وإنتاج الحليب وطولها نحو ۱۲ شهراً أيضاً، وبذلك تعطي الناقة ثمانية مواليد خلال حياتها الإنتاجية، إلا أنه يمكن تقصير فترة الرضاعة بالتغذية الجيدة والرعاية والإدارة المحسنة فيمكن الحصول على ۱۳ مولوداً خلال حياة الناقة الإنتاجية.

معرفة موسم التناسل ودورة الشبق عند الـ نوق والجمال سوف تساعد اي مربي لإستغلال قطيعه الإستغلال الامثل، ولذلك نحن قد كتبنا تلك المقالة، وكل ما نريده في المقابل منكم هو رأيكم في منتجات نوق وخصوصاً حليب نوق، وان تستغلوا الفرصة التي نقدمها لإمتلاك نطاق نوق، فنحن في شركة نوق NOUG دائماً وأبداً في خدمتكم.

دورة الشبق – researchgate
فسيولوجيا تناسل الإبل – منظمة المجتمع العلمي العربي

شارك المقال
Scroll to Top